الزكاة في الإسلام – مختصر الحلول


الزكاة في الإسلاممعنى الزكاة :

الزكاة هي : ما يخرجه المسلم من ماله إذا بلغ نصاباً مصارف معينة

أهمية الزكاة :

 للزكاة أهمية كبيرة في حياة المسلم ، فهي : ركن من أركان الإسلام الخمسة ، التي لا يكتمل إيمان المرء إلا بأدائها ، فقد قال رسول الله ﷺ : « بني الإسلام على خمس شهادة أن لا إله إلا الله وأن مـحـمـداً رسول الله وإقام الصلاة وإيتاء الزكاة والحج وصـوم رمضان »

وهي مـورد مـالـي مـهـم مـن مـوارد الدولة الإسلامية ، وجزء من النظام الاقتصادي في الإسلام

وقد قرنها الله تعالى في القرآن مع الصلاة في اثنين وثمانين آية أ مثل قوله عز وجل : « وأقيموا الصلوة وءاتو الزكوة » [ المزمل : ۲۰ ] وذلك يدل على أهميتها الكبيرة

حكم الزكاة وعقوبة مانعها

تجب الزكاة على المسلم عندما يملك من الأموال أو الأنعام أو الزروع أو ہے امه الثمار ما يعتبر نصابا شرعيا .
 يقول الله عز وجل : « وأقيموا الصلوة وءاتوا الزكوة واركعوا مع الراكعين » [ البقرة : 43 ] وقـد تـوعـد اللـه مـانـعـي الـزكـاة بـالـعـذاب الـغـليـظ في الآخـرة ، فقال الله تعالى :{ ولا يحسبن الذين يبخلون بمآء اتهم الله من فضله هو خير لم بل هو شر لهم سيطوقون ما بخلوا به يوم القيمة ولله ميراث السموات والأرض والله بما تعملون خبير } [ آل عمران : ۱۸۰ ] . واكد رسول اللہ ﷺﷺ ذلك بقوله « مامن رجل لا يؤدي زكاة ماله إلا جعل يوم القيامة صفائح من نار يكوى بها جبينه وجبهته وظهره في يوم گان مقداره خمسين ألف سنة »

أثر الزكاة في حياة الفرد والمجتمع

 للزكاة أثر إيجابي في حياة المجتمع الإسلامي ، من أبرزها :

١/ التكافل الاجتماعي

فالزكاة هي المؤسسة الأولى للضمان الاجتماعي في الإسلام ، والتي من خلالها تتم مواساة الفقراء والعطف على المحرومين ، بلا منة لأحد عليهم ، باعتبارها حقا لهم في أموال الأغنياء ، قال تعالى :{ والذين في أمولهم حق معوم * للسآئل والمحروم }

٢/ تنمية المحبة بين أفراد المجتمع ، وإشعار الفقراء بأن الأغنياء لا لأنفسهم أن يتنعموا بالملذات دون إخوتهم الفقراء ، وبذلك يحصل التآلف بين المسلمين ويذهب الحسد والحقد .

٣/ إعلاء كلمة الله ، من خلال تمويل الجهاد ، ونشر الدعوة ، وحماية الأمة من الفتنة ، وإعانة المجاهدين والدعاة ، في كل أرجاء الأرض

٤/ تزكية النفوس ، بتعويدها على البذل والعطاء وتطهيرها من البخل والشح ، يقول الله تعالى : ومن يوق شح نفسه فأؤلئك هم المفلحون }

٤/ نماء المال وحفظه ، فإن الجزء الذي يدفعه المزكي يكون . تحل البـركـة فـي مـالـه فـيـنـمـو ويتـضـاعف ويـحـفظه الله من الضباع والكوارث ، قال تعالى :{  يمحق الله الربوا ويربي الصدقت }[ البقرة : ٢٧٦ ]

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

%d مدونون معجبون بهذه: