إبراهيم عيسى: لو «حبيب العادلي» كان رحل مكانتش الثورة هتستمر

وأكد الصحفي إبراهيم عيسى أن ثورة 25 يناير بدأت بمطالبة برحيل اللواء حبيب العادلي وزير الداخلية المصري الأسبق في عهد الرئيس الراحل محمد حسني مبارك ، قائلا: “إذا كان حبيب ذهب العادلي وما كانت الثورة لتستمر “.
وأشار عيسى ، خلال تعليقه على برنامج “حوارات القاهرة” على شاشة “القاهرة والناس” ، إلى أنه لو قرر الرئيس الراحل مبارك تغيير الحكومة ، لكانت ثورة 25 يناير قد انتهت ، مؤكدًا أن دخول جمال إلى ميدان التحرير. كان الميدان عملاً طائشًا وسببًا للثورة.

وتابع: خطاب مبارك في فبراير 2011 أثر بشكل كبير على الثورة وخفف من شعلة الثورة ، لكن غضب الثوار ازداد بسبب ما عُرف بـ «معركة الهجن» في الميدان ، والشعور بهجرانه. كان حبيب العادلي يضعف موقفه وكان سبب الثورة العنيفة المتزايدة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

x
%d مدونون معجبون بهذه: